14 شهرًا بلا وسائل تواصل.

- تقدر تجيب لي مقالات مونتين؟- ابشر لكن للحين ما أصدروها معنى.- لا أنا أبي طبعة التنوير- طبعوها التنوير ؟- إيه يا الراقد ما تدري عن شي وأنت حاذف تويتر. يلومني أحمد على فكرتين باستمرار، الأولى حذفي لوسائل التواصل، والثانية اختلاق أحداث لم تحدث في تدويناتي، مع أن لدي الكثير من الأحداث -حسب تعبيره- التي … متابعة القراءة 14 شهرًا بلا وسائل تواصل.

بوابة السفر 05b

أكره البوابة 05b، وإذا كنت تعرف مطار جدة فأنت تعلم الجحيم الذي أتكلم عنه أما إن كنت لا تعرفه جيدًا فهي بوابة قرروا عند إنشاء المطار على أفضل طراز حديث؛ أن يتركوها تذكارًا لمعاناة المسافرين القديمة. تسمى مجازًا بوابة صعود وكل الطرق التي تؤدي إليها تتجه إلى الأسفل؛ يصلها المسافر نزولًا إلى قبو يكتم الأنفاس … متابعة القراءة بوابة السفر 05b

ما زال يركض خلفها وطنًا بلا معنى وحلمًا لا يُصاد ولا يُرى.

كل من ينام يغدو صبيا مجددافرناندو بيسوا عزيزتي:أنتقم من الحياة بالأحلام، لا أعني تمني الأمور العظيمة وتخيل حياة وردية؛ أعني أحلام النوم، علاقتي بالأحلام تتجاوز الانتقام لتصبح شيئا روحانيًا، بعد سنوات حين أتقاعد سأسدل شعر رأسي وأترك جوانب وجهي يخطها الشيب وأنشئ فرقة خرافية تؤمن بالأحلام رسالة كونية، وحين أجمع من أتباعي مبلغًا مجزيًا سأشتري … متابعة القراءة ما زال يركض خلفها وطنًا بلا معنى وحلمًا لا يُصاد ولا يُرى.

دليل إدانة

بعد صلاة الجمعة رأيت أصغر شقيقاتي تتصفح كتابي الموضوع على طاولة الصالة، ليست من عادتها، لكن فضولا تملكها عقب تدوينة البارحة؛ متيقنة أن اختراعي لأخت اسمها سارة وأخ اسمه بدر وحيلة النظارة لوالدتي التي لا ترتدي نظارات لن يخدعها، ومتيقنة أني أخفي حقيقة واحدة في نص مليئ بحكايا مختلقة، وتظن أن هذه الحقيقة هي وقوعي … متابعة القراءة دليل إدانة

خيمتي مهتوكة، ولغات أهلي تحتفي بنهايتي

أمي ضعيفة البصر ولم تساعدها النظارة الطبية على القراءة، ولأنها تعلم أي فتى شقي منغلق على ذاته يقبع بعيدًا؛ فقد أوكلت إلى شقيقتي سارة مراقبة حالة الواتس أب ومنشورات السناب شات، وتدويناتي هنا، وكل مرة أنشر فيها تدوينة توحي باضطراب وجداني عميق تهرع شقيقتي مدفوعة برغبة في النميمة ورصيد ضخم من ضغائن الطفولة للتحريض علي، … متابعة القراءة خيمتي مهتوكة، ولغات أهلي تحتفي بنهايتي

السخرية بدءا من إيران إلى أفريقيا وانتهاء بتوين

صوّر لي أحد الأصحاب مجموعة كتب أثناء وجوده في مكتبة بالكويت وقال: "تبي شيء منها؟" وظهر علي الارتباك في مجلس أهلي وأنا أكتب إليه بشكل سريع "إيه أبي مضحك بالفارسية لفيروزة دوماس" وطوال أسبوع مضى كنت أترقب عودته، لأن الكتاب في قائمة كتبي من مدة طويل، وتلهفًا لقراءة شيء ساخر يذهب عني سأم الرطوبة والصيف. … متابعة القراءة السخرية بدءا من إيران إلى أفريقيا وانتهاء بتوين

ثلاثة كتب وملاحظة تأملية

لأجل قياس حالتي المزاجية كنت أتابع مجموعة من سلوكياتي، مرة تابعت نومي، ومرة تابعت نشاطي الحركي وقدرتي على إنجاز المهام، ومرة تابعت مستوى الفكاهة والضحك عندي، لكني في النهاية وجدت أن أدق ما أستطيع به قياس حالتي المزاجية والنفسية هو نشاطي القرائي.بالأيام القريبة الماضية حصلت لي فرصة قراءة ثلاثة كتب وهذه التدوينة ستكون شبه مراجعة … متابعة القراءة ثلاثة كتب وملاحظة تأملية

صديقي العزيز ستونر…

هذه الأيام أصبح الناس حساسون وسيلومني كثير منهم على مناداتك "صديقي" وأنا لم أعرفك سوى نصف يوم، لكنها معرفة تخولني بالكتابة إليك نيابة عن أشباهك؛ وأظنني حين أكتب عنهم فإني أكتب عن كثير من الناس، وجرأة الكتابة هذه ترعبني.يسليني أننا نعرفك وأنك تعرفنا، نعرفك لأنه في اللحظة التي نغلق فيها آخر الصفحات فإنك تصبح صديقا … متابعة القراءة صديقي العزيز ستونر…

لماذا ليس لدينا مدارس نقدية ؟

هذا سؤال كبير بالطبع وأنا لا أملك الأهلية الكافية للإجابة عليه، لكن أُنبه إلى ما أراه مهما حسب ملاحظة في معظم ما يدور في المجال، وهو انطلاق معظم الممارسات النقدية لدينا من دافعين الانطباع والدوافع الشخصيةالانطباع في مجمله مجموعة أفكار، وتفضيلات، وامتعاضات، وتصورات ناقصة، لا تُبنى على أسس مطردة سوى تصورات لحظية، وتحليلات تشبه التخمينات … متابعة القراءة لماذا ليس لدينا مدارس نقدية ؟

رماد بارد

قلما ينفلت عني التماسك والهدوء، أحتفظ أمام الآخرين برباطة جأش نادرة، أعاملها كمسألة حياة أو موت، وكلما ضاقت روحي وشعرت بهذا الخيط ينفلت من يدي؛ أغلقت هاتفي خوفا من كتابة حرف واحد أكشف فيه عن دخيلة نفسي، أنا من البقية المنتمين إلى جماعة (وتجلدي للشامتين …) ، وأحد أولئك الذين يبتسمون وفي قلوبهم غيظ عظيم، … متابعة القراءة رماد بارد